--

مجزرة " مقتل 15 امرأة وطفلاَ و لم يتمكن أهلهم من دفن جثثهم

مجزرة " مقتل 15 امرأة وطفلاَ و لم يتمكن أهلهم من دفن جثثهم
    أودت مجزرة في إقليم هيلا ببابوا في غينيا، بحياة أكثر من 15 امرأة وطفلاً في واحدة من أسوأ أعمال العنف القبلي في البلاد منذ سنوات. 

    ووفقا لما نشرته الجارديان البريطانية جرت وقائع تلك المجزرة في وقت مبكر من صباح الاثنين خلال غارة على قرية كريدة، التي تضم حوالي 800 شخص. وأفاد فيليب بيموا، الموظف المسؤول عن مركز كاريد للصحة، بوقوع 16 ضحية، يشتملون على 8 أطفال تتراوح أعمارهم بين سنة و 15، و8 نساء، اثنتان منهن حوامل. 

    وقال بيموا إن الهجوم وقع في حوالي الساعة السادسة صباحا، مشيرا إلى أن بعض الضحايا تعرضوا للتقطيع لدرجة أنه وغيره من القرويين لا يستطيعون تحديد هوية أصحاب الرفات. 

    وأضاف بما إنه وغيره من القرويين فروا من القرية خشية أن يظل المهاجمون مختبئين في الأدغال وقد يضربونهم مرة أخرى. وقال إنهم يأملون في العودة لدفن الجثث ، لكنهم كانوا ينتظرون وصول الشرطة لمرافقتهم. 

    وتعرضت مقاطعة هيلا وغيرها من المناطق في مرتفعات بابوا غينيا للعنف القبلي في السنوات الأخيرة. 
    abdalaziz
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اخبار العالم .

    إرسال تعليق