ضابط بالجيش المصري ينقذ مئات الأرواح

 ضابط بالجيش المصري ينقذ مئات الأرواح
    قام ضابط بالقوات المسلحة المصرية بعمل بطولي كبير، حيث استطاع رصد 5 عبوات ناسفة خلال دورية تأمين تابعة لقوات حفظ السلام بمالي.
      واكتشف الضابط المصري العبوات الناسفة خلال دورية قامت بها القوات على مدار 20 يوما، في مدينة "جاو لموبتي"، لتأمين قافلة لوجستية بمالي. 
        وعثر الضابط على 3 عبوات ناسفة في مناطق متفرقة على مشارف مدينة دوينزا، وهي منطقة خطر، وفي رحلة العودة وقريبا من نفس المنطقة، اكتشف الضابط العبوة الرابعة، وبعد ذلك انفجرت عبوة أخرى أدت إلى وقوع عدة مصابين وقتلى في مركبة تأمين قتالي في الدورية، من بينهم الرقيب مقاتل، صبري محمد أحمد، والعريف مجند البدري ياسر صادق.
    وعقب الحادثة والإخلاء الطبي للضحايا، تمكن الضابط المصري من اكتشاف عبوة أخرى قبل انفجارها.
    وتوجه القائد العام لقوات بعثة الأمم المتحدة في مالي "مينوسما" الجنرال دينيس جيلينسبور، بالتهاني للنقيب مقاتل بالجيش المصري، كريم راتب عبد الحكيم، والذي استطاع رصد 5 عبوات ناسفة وأنقذ الكثير من الأرواح.
    وأعرب جيلينسبور عن مدى تميز الجنود المصريين ضمن قوات بعثة الأمم المتحدة، على الرغم من خطورة المهام الملقاة على عاتق جنود القوات المسلحة المصرية في هذا البلد.
    abdalaziz
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اخبار العالم .

    إرسال تعليق

    --